سياسة

المركزي يضع حداً للجدل حول الدولار الأبيض القديم

نفى “مصرف سورية المركزي”، في تصريح خصّ به “الاقتصادي”، صدور أي تعليمات رسمية، تقيّد تعامل شركات الصرافة بالدولار الأبيض أو الأزرق.

 

وجاء ذلك رداً على تداول بعض وسائل الإعلام المحلية، أخباراً حول امتناع شركات الصرافة عن التعامل بالدولار القديم (الأبيض).

 

 

وأكدت بعض شركات الصرافة التي تواصل معها “الاقتصادي” على تسليم الحوالات كما ترسلها الشركة المحوّلة (بشرط السجل التجاري وفوق سقف محدد)، نافية هي الأخرى حصر التسليم بالدولار الجديد.

 

وبدورهم، أكد مصرفيون لـ”الاقتصادي”، أن هذه الشائعات يطلقها من يعملون بالحوالات في السوق السوداء، حيث يسلمون حوالاتهم بالدولار القديم، ويطلقون الشائعات لإعادة شرائها بسعر رخيص، مشيرين إلى أن هذه اللعبة باتت مكشوفة ويجب على المواطنين توخي الحذر، لأنه لا توجد أي تعليمات رسمية بمنع التعامل بأي نوع من الدولار، سواء من سورية أو من أميركا الدولة صاحبة الحق بمنع تداوله.

 

وأشار الخبراء إلى أن دولار السوق السـ.وداء لا يدخل المصارف في الغالب ولا يعود إلى المركزي الأميركي، وبالتالي امتناع صرافي السوداء عن استلامه بحجة منع التعامل به غير دقيقة.

 

وتسمى ورقة المئة دولار القديمة بالطبعة البيضاء أو الدولار الأبيض، لأن اللون الطاغي عليها يميل إلى الأبيض، بينما تسمى الطبعة الجديدة من الورقة نفسها بالطبعة الزرقاء أو الدولار الأزرق، لأنه يغلب عليها اللون الأزرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق