تعليم

منى واصف تكشف يوم ميلادها الحقيقي … سعيدة بإتمام الثمانين

أعربت الممثلة السورية “منى واصف” عن سعادتها بالمعايدات التي تلقّتها خلال الأيام الماضية بمناسبة عيد ميلادها.

 

 

وأضافت “واصف” في حديثها لموقع “الفن” أنها أتمّت الثمانين من عمرها وأنها سعيدة بذلك، مشيرة إلى أن بعض الناس يحزنون في يوم ميلادهم لأنهم كبروا عاماً، بينما تشعر هي بالفرح بهذه المناسبة كونها كبرت عاماً ولا تزال محافظة على صحتها.

 

الممثلة السورية لفتت إلى خطأ يقع به كثيرون كل عام حيث يهنئوها بميلادها يوم 1 شباط، في حين أن ميلادها الحقيقي يوم 9 شباط، موضحة أن يوم ميلادها كان مكتوباً بشكل غير واضح وظهر رقم 9 مشابهاً للرقم 1 وتم تسجيل ميلادها على الهوية في الأول من شباط ولم تقم بتغييره حينها.

 

وبسبب ذلك الخطأ فإن “واصف” أصبحت تحتفل بميلادها على مدار 9 أيام وفق حديثها مضيفة أنها تجتمع مع أصدقائها لهذه المناسبة ويتناولون الكيك والتبولة ويمضون أوقاتاً جميلة.

 

وعن أعمالها المرتقبة قالت “واصف” أنها تتفرغ حالياً للمشاركة في فيلم “الهيبة” ولا يمكنها الارتباط بأي عمل آخر حتى انتهائها منه.

 

 

 

يذكر أن “واصف” من مواليد العام 1942 وقدّمت خلال مسيرتها عشرات الأعمال الفنية في السينما والتلفزيون ما جعلها واحدة من كبار نجوم “سوريا”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق